نشر في بواسطة تحت ملف سنن الصيام ومستحباته , فتاوى الصيام .

صيام يوم عرفة مشروع بالإتفاق لغير الحاج وقد ثبتت فضيلته بالصّحاح فهو كما جاء في صحيح مسلم مرفوعا: “صيام يوم عرفه أحتسب يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده”، ولا كراهة بإفراد يوم الجمعة بصيامه.
وذلك لأنّ الكراهة بإفراد يوم الجمعة أو السّبت أو الأحد بالصّيام تنتفي إن وافق يوم الجمعة أو السّبت أو الأحد مناسبة كعاشوراء أو عرفة أو عادة صوم كأن يصوم يوماً ويفطر يوماً فيوافق يوم صومه يوم الجمعة أو يصوم فيه صوماً واجباً كنذر أو قضاء ونحوه فحينئذ لا كراهة بإفراد الجمعة بالصيام في جميع الحالات السّابقة وهذا مذهب الشافعية.
وبناءً على ما سبق لا كراهة بإفراد يوم الجمعة بصيام عرفة (انظر: بشرى الكريم، باعشن الشافعي،521).

التعليقات مغلقة.